سانتا كروز يقود أولمبيا إلى اللقب بسن الـ38

قاد مهاجم بايرن ميونيخ الألماني السابق المخضرم روكي سانتا كروز فريقه أولمبيا إلى الفوز بلقب الدوري الباراغوياني في سن الثامنة والثلاثين، وذلك بتسجيله ثنائية التعادل مع غواراني 2-2 في المرحلة قبل الأخيرة.

وحوّل سانتا كروز الذي عاد عام 2016 إلى صفوف فريقه الأم (1997-1999)، تخلّف فريقه بهدفين نظيفين سجّلهما كلاوديو أكينو (45) وغييرمو بينيتيز (50) إلى تعادل بتسجيله هدفين في الدقيقتين 61 والدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، ليتوّج فريقه بلقب بطولة الإياب لعام 2019، وهو الرابع له على التوالي (بطولتا الذهاب والاياب 2018 و2019).

وحسم أولمبيا اللقب بتعزيز صدارته برصيد 51 نقطة بفارق أربع نقاط أمام مطارده المباشر كلوب ليبرتاد، فيما يحتلّ غواراني المركز الرابع (32 نقطة).

وضمن أولمبيا، النادي الأكثر تتويجاً في الباراغواي، مشاركته العام المقبل في كأس ليبرتادوريس التي توّج بلقبها ثلاث مرات أعوام 1979 و1990 و2002.

ودافع الدولي السابق (112 مباراة دولية و32 هدفاً وشارك في ثلاثة مونديالات)، عن ألوان بايرن ميونيخ في الفترة بين 1999 و2007 وتوّج معه بلقب الدوري خمس مرات (2000 و2001 و2003 و2005 و2006) وكأس ألمانيا أربع مرات (2000 و2003 و2005 و2006) وكأس الرابطة الألمانية مرتين (2000 و2004) ودوري أبطال أوروبا والكأس القارية “انتركونتيننتال” مرة واحدة (2001).

وخاض بعدها تجارب غير ناجحة مع أندية بلاكبيرن ومانشستر سيتي الانكليزيين وريال بيتيس وملقا الإسبانيين وكروز أزول المكسيكي.

المصدر: وكالات